نحن لا نطمح فقط للتغيير،
بل نحققه



برنامج الحكم والسياسة العامة

تسعى المؤسسة من خلال برنامج الحكم والسياسة العامة إلى المساهمة في الوصول إلى أطر حاكمية مستجيبة ومجتمع أكثر تعددية. ترى المؤسسة أن سياسات العامة الحالية غير مستجيبة لاحتياجات الغالبية من المجتمع الفلسطيني. لذلك، يسعى برنامج المؤسسة للحكم والسياسة العامة إلى معاودة التفكير في العقد الاجتماعي وجسر علاقات القوة غير المتكافئة بين الجمهور الفلسطيني، والنهوض بواقع مشاركة المكونات المختلفة، وتحسين نظم التمثيل، والتأسيس لمناخ تعددي، على أرضية المواطنة الفاعلة. وذلك من خلال اشراك بنى المجتمع المدني، والأطر الرسمية في عملية تشاركية تفضي إلى تأسيس علاقات تفاعلية بين الأفراد، والمجتمعات المحلية، والأطر الحاكمية من جهة، وتعزيز اشراك جمهورها المستهدف في عمليات تحليلية معمقة، قادرة على تقديم نقد بنّاء يتصل بالقيم الحاكمية، والقوانين، والأدوات النظامية وواقع الوعي المجتمعي المرتبط بها من جهة أخرى.
تسعى المؤسسة ضمن برنامج الحكم والسياسة العامة إلى مراجعة وإصلاح عملية صياغة السياسات العامة لجهة زيادة استجابتها لاحتياجات الجمهور الفلسطيني، وتحديداً الشباب والنساء. وذلك من خلال ضمان المشاركة الواسعة لجميع مكونات المجتمع الفلسطيني على جميع مستويات الحكم وتطوير نهج يراعي احتياجاتهم/ن المختلفة. مما يؤدي إلى تشكيل سياسات عامة أكثر شمولاً واستجابة لاحتياجات المجتمع الفلسطيني. تشجع المؤسسة عمليات الحوار والتشاور العام في العمليات التنظيمية، وتسعى إلى زيادة وعي عامة الناس بأهمية مشاركتهم/ن في مختلف عمليات صنع القرار. واستناداً إلى المشاورات ومنهجيات البحث التطبيقي المعتمدة لديها، تقدم المؤسسة أيضاً توصيات بخصوص العمليات التنظيمية إلى صناع القرار من خلال الأوراق الاستشارية.
Showing 1 - 2 of 2 posts